متى يكون الحلف بغير الله شركاً اكبر؟، لقد أباح لنا الشرع الإسلامي الحلف، ويكون الحلق لتأكيد إثبات شيء ما أو نفيه، وينبغي أن يكون الحلف لله سبحانه وتعالى، فلا يجوز أن يكون الحلف لغير الله، وحكم الحلف لغير الله هو شرك أصغر أي أنه يأثم صاحبه لكن لا يخرج ذلك من ملة الدين الإسلامي، وقد بينت لنا الشريعة الإسلامية أنه إذا تم حنث اليمين فإن على الفرد أن يبادر بالتوبة وأن يكفر عن ذلك اليمين، متى يكون الحلف بغير الله شركاً اكبر؟

متى يكون الحلف بغير الله شركاً اكبر؟

إن الحلف بغير الله يعتبر شرك أصغر لا يخرج صاحبها من الملة، إلا أنه إذا اعتقد الحالف بأن المحلوف به له من التعظيم مثل ما لله عز وجل فإن هذا يعتبر شركا أكبر وهو كفر بالله عز وجل لأنه بذلك يكون قد اتخذ لله ندا.

السؤال هو: متى يكون الحلف بغير الله شركاً اكبر؟

الإجابة هي: عندما يعتقد الحالف أن المحلوف به له تعظيم مثل تعظيم الله سبحانه وتعالى.

بواسطة

1 إجابة واحدة

أفضل إجابة

متى يكون الحلف بغير الله شركاً اكبر؟

بواسطة
موقع منشور هو منصة سؤال وجواب تحتوي على حلول جديد الاسئلة والإجابات في المناهج التعليمية السعودية ومتابعة التريند في السعودية والعالم العربي.